الوزارة
الثروات السمكية
الرقابة البحرية
البحث والتكوين
صناعات الصيد
التعاون
زيارة رئيس الجمهورية لمعرض الأيام المفتوحة للصيد في نواذيبو



يتواصل لليوم الرابع معرض الأيام المفتوحة للصيد في نواذيبو، المنظم من طرف وزارة الصيد والاقتصاد البحري، وقد تميّز اليوم الجمعة 27 نوفمبر بزيارة رئيس الجمهورية والوزير الأول يحيى ولد حدمين وبعض أعضاء الحكومة .
وقد كان في استقبالهم لدى مدخل المعرض، وزير الصيد والاقتصاد البحري السيد الناني ولد أشروقه وطاقم الوزارة. و استهل رئيس الجمهورية هذه الزيارة بالجناح الخاص بالوزارة حيث تم عرض إستراتيجية القطاع للفترة 2015ـ2019 التي ترتكز على ستة محاور أساسية، كما تم تقديم مخطط يوضح هيكلة القطاع الجديدة المصادق عليها مؤخرا، بالإضافة إلى عرض عن مبادرة الشفافية في صناعات الصيد والتي جاءت تلبية لإعلان رئيس الجمهورية في نواكشوط يناير 2015 حين دعا جميع دول إفريقيا إلى تبني مبدإ الشفافية خاصة فيما يتعلق بالثروات الطبيعية كالمعادن والصيد وضرورة إدماج هذه القطاعات في مبادرة الشفافية في الصناعات الإستخراجية.


ثم انتقل إلى الجناح الخاص بالمعهد الموريتاني لبحوث المحيطات والصيد ليتولي السيد امبارك ولد أسويلم مدير المعهد تقديم هيلكة المؤسسة وعرض مفصل لمهامها وبرامجها في مجال البحث العلمي في مجال المحيطات والصيد، معرجا في هذا التقديم على تقديم مختلف عينات الثروات السمكية والمخازين المتاحة ودرجة استغلالها.


وزار في الجناح الثالث الأكاديمية البحرية ممثلة في مركز التأهيل والتكوين على مهن الصيد، والمعهد العالي لعلوم البحار، حيث حظي كذلك بشروح وافية عن مختلف شعب التكوين والتأهيل، وعن المناهج المقررة وعدد التلاميذ وعدد الخريجين، بالإضافة إلى أساليب التكوين والأدوات المستخدمة.


ثم انتقل إلى خفر السواحل الموريتانية، التي قامت بعرض شامل لهيكلتها ومهامها، وقد امتازت بعرض حي على شاشة مراقبة عبر الأقمار الصناعية، تـُـظهر على مدى 24 ساعة كل السفن العاملة في المنطقة الاقتصادية الخالصة وإحداثيات المناطق التي تصطاد فيها. كما استعرضت خفر السواحل أهم الوسائل المستخدمة لأداء مهامها كسيارات "كواد" العابرة للصحاري والضرورية لتنقل أفراد الرقابة على طول الساحل.


ثم عرج رئيس الجمهورية والوفد المرافق له على الجناح الخاص بمؤسسة سوق السمك بنواكشوط والتي تولي السيد محمد ولد أحمد محمود المدير العام للمؤسسة تقديم المراحل التي مرت بها هذه المؤسسة، والإنجازات الي تمت خلال السنوات الأخيرة والمشاريع المستقبلية الطموحة المزمع القيام بها من أجل تأمين وإعادة تأهيل المجال البحري العمومي الخاص بسوق السمك بنواكشوط.


ليأتي الدور بعد ذلك على جناح الشركة الوطنية لتوزيع السمك، والتي حظيت باهتمام خاص من طرف رئيس الجمهورية لملامستها للفئات الأكثر هشاشة، ولأهمية الدور الذي تلعبه هذه الشركة لتوفير السمك على كامل التراب الوطني وتشجيع المواطنين على استهلاكه والاستفادة من فوائده الغذائية والصحية المتعددة. وقد تولي المدير العام السيد المختار ولد بوسيف شرح مهام الشركة، وتقديم المخزون المتاح لديها والكميات الموزعة في نواكشوط وفي الولايات الداخلية وعدد المسمكات التي تم تشييدها ونقاط البيع التي تم فتحها. وأعرب المدير العام عن عزم الشركة على تغطية كامل التراب الوطني عن طريق بناء مسمكات ونقاط بيع جديدة حسب البرامج المستقبلية للشركة.


وكان الدور بعد ذلك على المكتب الوطني للتفتيش الصحي لمنتجات الصيد وزراعة الأسماك، الذي كان الجناح الخاص به يعبر بصدق عن دور هذه المؤسسة من خلال عرض مختلف المواد الكيميائية المستخدمة في مختبرات المكتب للتفتيش. وقد قدم مدير المكتب السيد با عبدول سيدي عرضا علميا مفصلا عن نشاطات المكتب في مجال نظافة وسلامة منتجات الصيد، خاصة بعد وضع نظام دقيق للتفتيش الصحي للمصانع، والسفن ومنتجات الصيد.
وذكر المدير حصول أربعة مخابر من مختبرات المكتب مؤخرا على الاعتماد في نظم ISO 17025، الإنجاز الفريد من نوعه لموريتانيا في شبه المنطقة.


وفي الجناح الموالي قدم المدير العام للشركة الموريتانية لتسويق الأسماك عرضا مفصلا عن دور ومهام الشركة، وعن إنجازاتها وإحصائياتها بالكمية والقيمة على مدى السنوات السبع الأخيرة، مبيّنا من خلال ذلك التطورات الملحوظة خلال تلك السنوات.


وكانت المحطة الموالية هي الجناح الخاص بالإتحادية الوطنية للصيد والتي قامت بعرض آليات الصيد المستخدمة والمستحدثة وقام رئيس الاتحادية بشرح هذه الآليات وطرق استخدامها، موضحا الدور الهام الذي تلعبه هذه الهيئة من أجل تنظيم وتنسيق نشاطات الفاعلين في القطاع بالتشاور والتعاون مع القائمين على القطاع.


وكانت المحطة الأخيرة من هذا المعرض تتمثل في زيارة لمنتجات الصيد بمختلف عيناته: أسماك السطح وأسماك القاع، والمحاريات ودقيق السمك وزيوت السمك، والأسماك الطازجة والمثلجة، بالإضافة إلى عرض ضخم لأطباق السمك للتذوق، تم تحضيرها من طرف متخصصين على أساس مختلف عينات الأسماك.


وقد حظي معرض هذه الأيام المفتوحة بإعجاب كل الزائرين له، معربين عن دقة التنظيم، وتناسق الأداء وحسن الاختيار، ومن خلال الشروح المقدمة والمستندات والوثائق المعروضة.

عرض لأطباق مختلفة من المنتجات السمكية الموريتانية لتذوقها عرض لعينات مختلفة من الثروات السمكية جناح الإتحادية الوطنية للصيد جناح الشركة الموريتانية لتسويق الأسماك جناح المكتب الوطني للتفتيش الصحي لمنتجات الصيد وزراعة الأسماك جناح الشركة الوطنية لتوزيع الأسماك جناح سوق السمك بنواكشوط جناح خفر السواحل الموريتانية جناح الأكاديمية البحرية جناج المعهد الموريتاني لبحوث المحيطات والصيد


تاريخ الإضافة 28/11/2015
الأحداث
- السجلات التطبيقية للرقابة الآلية للصيد التقليدي والمصانع وزيوت ودقيق السمك
مبادرة الشفافية في قطاع الصيد
عرض مبادرة الشفافية في قطاع الصيد
وثاثق المبادرة
المحاضر
بيانات وإعلانات
إعلانات
بيانات
عروض مناقصة
فيديو
تابعوناعلى
معرض الصور


وزارة الصيد والاقتصاد البحري
هاتف: 70 99 25 45 - فاكس: 04 71 29 45
ص ب :137 نواكشوط - موريتانيا
Copyright 2015 MPEM - جميع الحقوق محفوظة